الجمعة، 7 يناير، 2011

جدة تعتمد تويتر للهروب من الاخطار - شمس



شمس العدد 1823

جـــدة تعتمد تويتر للهروب من الاخطـــــار

على الرغم من انقضاء عام على مأساة جدة الا ان هذه الذكرى لاتزال تلقي بظلالها السوداء كلما نزلت الامطار، وبات الناس اكثر وعياً بمدى حجم المخاطر التي تعيشها هذه المدينة الساحلية ومدى قصور الاعلام المرئي  في تغطية  ومتابعة الاحداث، وعلى الرغم من التحسن البسيط  الذي بدانا نلمسه فيها مقارنة  بالعام الماضي الا ان الانترنت لايزال الوسيلة الفضلى لتقصي ومتابعة الاحداث وهذا ما لمسناه مع أمطار جدة لهذا العام كذلك، وفي استعراضنا اليوم السريع لرصد أحداث أمطار جدة لهذا العام نجد أن القاسم المشترك هو استنكار الأغلبية لاستمرار المعاناة من تصريف المياه، وضعف خطة الطواريء لمواجهة السيول، فمنذ لحظة صدور التنبيه بشان المناخ على موقع الارصاد الجوية بدات المنتديات  بنشر النتبيه ومتابعة حالة الطقس اسبوعيا كما تناقلتها بعض المجموعات البريدية ، غير ان الامور تبدلت بعد سقوط الامطار لتتوالى مواضيع مابعد الحدث وترصد الاحياء المتضررة بالصورة وتتناول الحديث عن  المشاكل المتفاقمة جراء سوء التصريف. 


تويترjeddah rain #
متابعة من وسط الحدث
 يتصدر تويتر قائمة الخدمات المعتمدة لنفادي الامطار كما ان كم التفاعل كان  كبير لسهولة وسرعة استخدام الخدمة ومن خلال الهاش تاقjeddahrain #  يتم تداول ورصد الاحوال المناخية والتحذير من الاحياء الغارقة او حتى لايصال رسالة او الاستنجاد


jeddah.camleaders.com
 لايزال الموقع يواصل متابعته لكل ما بتعلق بامطار جدة منذ ان افتتح العام الماضي ، حيث يستعرض الصور وتسجيلات الفيديو والمقالات التي تتناول الموضوع



jeddahwatch.crowdmap.com
للرصد الميداني لمدينة جدة بعد السيول والامطار



twitter.com/jeddahjustice
حساب على  تويتريقوم بعدد الايام منذ ان غمرت السيول جدة العام الماضيي ، على امل تحقيق العدالة للضحايا بحل المشكلة وتفاديها مستقبلا وتظل الجهة القائمة على الحساب  مجهولة



paper.li/tag/jeddahrain
رائد السعيد قام بانشاء صحيفة عبراحدى تطبيقات تويتر لمتابعة كل مايتم رصده عن الامطار عبرتويتر .



/www.qaym.com/rain/j/
خدمة يقدمها جهاد العمار (مؤسس موقع قيم) على غرار خدمة الطرق السالكة والمزدحمة بالرياض التي اطلقت العام الماضي.




www.forjeddah.com
لاحظنا ان عدد المواقع اللي فتحت العام الماضي كثيرة (من المسؤول؟؟ - تكاتف - تسونارينا  جدة )  واغلبها اغلقت تجاوبا مع قرار أمير منطقة مكة المكرمة سمو الأمير خالد الفيصل وتحقيقا لهدف  في توحيد الجهود الوطنية المبذولة لإنقاذ مدينة جدة وتم توجيه الإخوة الراغبين في التطوع إلى  موقع الذي تم تخصيصه لتوحيد الجهود التطوعية   www.forjeddah.com
لكن المشكلة ان الموقع على حاله من العام الماضي وبزيارته ليس هناك اي تفاعل او تغطية لمستجدات العام الحالي




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق